الوقاية من مسمار القدم؛ الأعراض وأسباب الظهور وطرق العلاج

الوقاية من مسمار القدم تعد أمرًا مهمًا للأشخاص الذين يتكرر حدوث هذه المشكلة لديهم. مسمار القدم هو عبارة عن منطقة كثيفة من الجلد تنشأ في الأجزاء الرقيقة والناعمة من البشرة مثل الجزء العلوي من أصابع القدمين وقد تظهر بين أصابع القدم. في الوضع الطبيعي من الممكن الوقاية من مسمار القدم أو قد تختفي من نفسها عند استبعاد المسبب لظهورها من الأساس. نتحدث في مقالنا عن أسباب ظهور مسمار القدم، أهم الأعراض، وطرق العلاج.


أعراض مسمار القدم

مسمار القدم هو عبارة عن مجموعة من الخلايا الجلدية الميتة والقاسية. عادةً ما تحدث مشكلة مسمار اللحم في القدمين نتيجة عن الاحتكاك أو الضغط المستمر على مناطق محددة من قدمك بسبب ارتداء الأحذية الضيقة أو الجوارب الغير مناسبة. هناك مظاهر وأعراض متعددة لها نذكر منها:

  • ظهور منطقة منقطة سميكة ذات طبيعة خشنة من الجلد في أماكن معينة من القدم.
  • بروز نتوءات واضحة تتشكل على الطرف الأمامي لقدمك أو في منطقة الكعب.
  • التهاب وتورم في القدم أو الكعب مع الشعور بالألم عند الوقوف عليها خصوصا في الصباح عند الاستيقاظ من النوم.
  • عادةً ما يصاحب مسمار اللحم في القدمين ارتفاع في درجة حرارة المنطقة المصابة.

“اقرأ أيضًا عن: بيوديرما للبشرة الجافة


أسباب ظهور مسمار القدم

أسباب ظهور مسمار القدم
أسباب ظهور مسمار القدم

هناك عوامل وأسباب متعددة تسبب ظهور مشكلة مسمار القدم نذكر منها:

  • استعمال جوارب وأحذية ضيقة وذات كعب مرتفع تضغط على مناطق معينة في القدمين وتسبب ظهور مشكلة مسمار القدم.
  • على النقيض قد يسبب استخدام أحذية مرتخية كبيرة الحجم إلى انزلاق القدم أثناء السير واحتكاكها بأطراف الحذاء وظهور مسامير اللحم.
  • قد تلعب العوامل الوراثية دورًا في ظهور مسمار اللحم في الأماكن التي لا تتعرض إلى الوزن مثل باطن القدم.
  • التقدم في السن وتراكم الكالسيوم في منطقة الكعب فيصبح غير قادر على تحمل الصدمات وعرضةً للإصابة بمسمار اللحم.
  • الإصابة بداء السكري قد تسبب حالة من الضعف في تدفق الدم ضمن القدمين فتصبح أكثر عرضةً للإصابة بمضاعفات مسامير اللحم، وينصح باستشارة الطبيب المختص من أجل الوقاية من مسمار القدم.
  • جفاف الجلد في منطقة القدمين وتشقق الكعبين أحد أهم أسباب ظهور مسمار القدم على الجلد.

“اقرأ أيضا: البشرة الدهنية


أنشطة وعادات تزيد من خطر الإصابة بمسمار القدم

هناك العديد من الأنشطة الاعتيادية نمارسها بشكل يومي، يجب الابتعاد عنها من أجل الوقاية من مسمار اللحم نذكر منها:

  • ممارسة الأنشطة الرياضية بمختلف أنوعها تسبب في حدوث صدمات وكدمات مختلفة للكعبين وقوس القدمين.
  •  السير حافي القدمين لفترة طويلة من الوقت وخصوصًا في حالة السير على أسطح خشنة وصلبة.
  • من أجل الوقاية من مسمار القدم لابد من تجنب السمنة المفرطة فهي من العوامل المساعدة في معظم مشاكل البشرة.
  • التعرض لحادث أو صدمة عنيفة تسبب تضرر الأنسجة المحيطة بعظم القدم مما يزيد من فرص الإصابة.
  • ارتداء أحذية لا تحتوي على ضمادات مريحة ولا توفر الدعم المناسب للقدمين ولفترات طويلة.
هناك أمراض متعددة ترفع من خطر الإصابة بمسمار القدم نذكر منها: التهاب اللفافة الأخمصية، متلازمة راينر، التهاب الفقرات التصلبي (Ankylosing Spondylitis).
“اقرأ أيضًا عن: الكلف

الوقاية من مسمار القدم

هناك العديد من الخطوات والعادات اليومية البسيطة والتي تساعد في الوقاية من مسمار القدم وتحمي قدميك من الكثير المشاكل الصحية الخطيرة مثل:

  • ارتداء أحذية مناسبة للقدمين بحيث لا تكون ضيقة بشكل مبالغ فيه فتسبب الضغط ولا كبيرة الحجم فتزيد من فرص احتكاك القدم بالبطانة الداخلية للحذاء وبالتالي ظهور مسامير اللحم.
  • الحرص على تبطين باطن الحذاء بضمادات طبية بسمك مناسب بحيث تقدم الدعم المناسب للقدم وتمنع تعرض القدم للصدمات العنيفة عند السير أو الركض.
  •  استعمال أغطية واقية أو وسائد مخصصة توضع بين أصابع القدمين.
  • المحافظة على الترطيب المناسب والمستمر لبشرة القدمين باستعمال كريمات ترطيب ذات جودة وكفاءة عالية.

“اقرأ أيضا: البشرة الحساسة


علاج مسمار القدم

علاج مسمار القدم
علاج مسمار القدم

على الرغم من سهولة الوقاية من هذه المشكلة لكن الكثير منا معرضون للإصابة بها بشكل دائم ومستمر. عادةً ما يختفي مسمار اللحم على قدمك من تلقاء نفسه أو بالابتعاد عن المسبب الرئيسي للمرض لكن وفي بعض الأحيان يجب اتباع بعض الخطوات العلاجية للتخلص من مسمار القدم نذكر منها:

  • التخلص فورًا من الأحذية والجوارب الضيقة أو الواسعة بشكل مبالغ فيه والتأكد من ارتداء أحذية وجوارب مريحة ومناسبة لقدمك.
  • ترطيب القدمين اليومي بكريم مرطب ذات نوعية أصلية وجيدة من أجل الوقاية من مسمار القدم، والحد من خشونة الجلد في المنطقة المصابة والمحافظة على نعومة بشرة القدمين.
  • غسيل ونقع القدمين في ماء فاتر وصابون بشكل مستمر يساعد بشكل كبير في إزالة الجلد السميك في المكان وعلاج مسمار القدم.
  • فرك مسمار القدم بحجر الخفان بعد الحمام لإزالة طبقات الجلد السميكة المصابة.
  • استعمال اللصاقات الطبية على مسمار اللحم لحمايتها من الاحتكاك.

“قد يهمك أيضًا: البشرة الجافة


خلطات طبيعية لعلاج مسمار القدم

خلطات طبيعية لعلاج مسمار القدم
خلطات طبيعية لعلاج مسمار القدم

هناك العديد من الخلطات الطبيعية والتي يمكن تحضيرها في المنزل وتساعد في الوقاية من مسمار اللحم وعلاجه نذكر منها 4 خلطات طبيعية:

عصير الليمون لعلاج مسمار القدم

يعتبر عصير الليمون من العناصر الفعالة في علاج مسمار القدم بسهولة وسرعة حيث يتم وضع القليل من العصير على المنطقة المصابة وتركه حتى يجف من نفسه وتكرر العملية طوال اليوم حتى تحل مشكلة مسمار اللحم بشكل تام ولا مانع من استعمال عصير الليمون على القدم بعد الشفاء من أجل الوقاية من مسمار اللحم وعدم تكرار الإصابة مستقبلًا.

“اقرأ أيضًا عن: كريم اولاي الليلي

الخل الأبيض وزيت الزيتون لعلاج وترطيب مسمار اللحم

يتم استعماله قبل النوم من خلال خلط ملعقة من الخل الأبيض مع ثلاث ملاعق من الماء لتخفيف تركيز المادة الفعالة ومن ثم يتم وضع الخليط على مسمار القدم وحمايته باللاصق الطبي طوال الليل. يساعد الخل الأبيض على سهولة تقشير الجلد السميك باستخدام حجر الخفاف. ينصح بوضع زيت الزيتون بعد عملية التقشير للحفاظ على رطوبة البشرة. تستمر العملية يوميًا حتى الشفاء التام.

دقيق الشوفان لعلاج مسمار اللحم

تتم بغلي كمية بسيطة من دقيق الشوفان بالماء حتى تحصلي على خليط يتم وضعه على مسمار اللحم وتغطيته. تكرر العملية يوميًا حتى يتم التخلص من المشكلة بشكل تام. عادة ما يفيد دقيق الشوفان في الوقاية من مسمار القدم لذا ينصح بتكرار استعمال الخليط على القدمين حتى في حالة الشفاء التام لحماية بشرة القدمين من مشكلة مسمار اللحم في المستقبل.

“اقرأ أيضا عن: كريم سكينورين للوجه

الأسبرين للتخلص من مسمار القدم

الأسبرين من العناصر الممتازة للتخلص من مشكلة مسمار القدم بشكل نهائي ويتم استعماله عن طريق خلط كمية ملعقتين من الأسبرين مع كمية بسيطة من الماء حتى يتشكل خليط متجانس يشبه العجين. يتم فرك المنطقة المصابة بهذا العجين ولفها طوال اليوم. يجب تكرار هذه العملية يوميا حتى الشفاء التام.

“اقرأ أيضًا: العناية بالبشرة قبل العيد


الأسئلة الشائعة عن مسمار القدم

هل من الممكن استئصال مسمار القدم بالجراحة؟

من الممكن اعتبار الجراحة من أكثر الطرق فعالية وسرعة في إزالة مسمار القدم، حيث يقوم الجراح المختص بإزالة الطبقات الجافة والسميكة من الجلد بمشرط جراحي معقم.

متى نلجأ للجراحة في علاج مسمار القدم؟

تتم عملية استئصال المسمار في القدم بعد التأكد من عدم فعالية الطرق الطبيعية في إزالة مسمار اللحم، وغالبا تكون الأدوية والكريمات أكثر من كافية في التخلص من مسمار اللحم.

مالخطوات الواجب اتباعها بعد عملية استئصال مسمار القدم؟

من الممكن أن يشعر المصاب بعد عملية استئصال مسمار اللحم أو القدم ببعض التنميل والحكة في المنطقة المصابة وعادة مايوصي الأطباء ببعض مسكنات الألم ورفع القدم للأعلى والراحة لعدة أيام بعد الجراحة.

مشكلة مسمار اللحم من الأمراض الشائعة والمنتشرة بشدة بين الناس وغالبًا ما يتم تجاهل مسمار القدم حتى تتطور الحالة وتصبح مؤلمة بشدة وتسبب الكثير من المشاكل الصحية التي لا حصر لها، لذا ينصح باتباع وتطبيق عادات يومية بسيطة من أجل الوقاية من مسمار القدم وللعلاج وحماية صحة ونضارة الجلد في منطقة القدمين.

البشرة على قوقل نيوز

تابعنا الأن

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.