العناية بالبشرة المختلطة؛ روتين العناية والمستحضرات الخاصة بها

العناية بالبشرة المختلطة هو من أصعب التحديات اليومية التي تواجهه أصحابها وذلك بسبب طبيعة تلك البشرة المركبة والمتنوعة فهي بشرة ذات طبيعة جافة وباهتة في بعض المناطق من الجلد وذات طبيعة دهنية لامعة في مناطق أخرى وبسبب ذلك يواجه أصحاب البشرة المختلطة الكثير من التحديات في التعامل بشكل صحي وسليم مع بشرتهم لذلك سنقدم لك عزيزي المتابع في مقالنا هذا أفضل طرق العناية بالبشرة المختلطة، ما هو روتين العناية بالبشرة المختلطة؟ كيفية اختيار مستحضرات العناية بالبشرة المختلطة؟


كيف تعرف أن بشرتك مختلطة؟

غالبا ما تظهر الطبيعة المختلطة لبشرتك بشكل واضح وصريح في منطقة الوجه بشكل خاص فنجد أن الجلد في منطقة الجبهة والأنف والذقن والتي تعرف علميا بالمنطقة T تميل لأن تكون ذات طبيعة دهنية أو زيتية ولامعة وتتمايز عنها بشكل واضح بشرة الوجنتين أو الخدود وتكون ذات طبيعة جافة وباهتة ويمكنك التأكد بشكل أكبر من طبيعة بشرتك من خلال بعض الصفات الأخرى والتي تميز البشرة المختلطة نذكر خصائص البشرة المختلطة:

  1. وجود مسامات كبيرة وواضحة في المناطق ذات الطبيعة الدهنية من بشرتك وغالبا ما تبرز تلك المسامات في منطقة الأنف من الوجه
  2. تهيج واحمرار وخشونة في المناطق الجافة من البشرة وخصوصا في منطقة الوجنتين من الوجه وذلك لكونها الأكثر تعرضا وتأثرا بالعوامل الخارجية المحيطة.
  3. غالبا ما تكون البشرة المختلطة أكثر جفافا خلال بعض فصول السنة وخصوصا في فصل الشتاء وقد تتغير طبيعتها إلى طبيعة دهنية ورطبة في فصل الصيف.
  4. تميل المناطق الدهنية من البشرة المختلطة إلى اللمعان بشكل واضح ومميز عن المناطق الجافة من الجلد والتي تكون ذات لون باهت فاتح.

“اقرأ أيضًا: تأثير الشمس على البشرة الحساسة


روتين العناية بالبشرة المختلطة

روتين العناية بالبشرة المختلطة
روتين العناية بالبشرة المختلطة

غالبا ما تحتاج البشرة المختلطة لبذل الكثير من الجهود من أجل العناية بها وحمايتها ويعود ذلك لطبيعة البشرة المركبة والمتنوعة والتي تحتاج إلى روتين يومي خاص للتعامل معها بشكل صحيح وذلك من أجل الحفاظ على رطوبة ونضارة المناطق الجافة وحماية المناطق الدهنية والحفاظ عليها في وقت واحد نذكر 5 طرق للحفاظ على صحتها:

تناول الأغذية الصحية

يعتبر تناول الأطعمة الصحية والغنية بالعناصر المغذية للبشرة من أهم العوامل التي تحافظ على صحة ونضارة بشرتك فإضافة الخضروات والفواكه الطازجة إلى روتين طعامك اليومي أمر ضروري لتغذية البشرة للحفاظ على رطوبة الجلد الجاف والحد من الآثار السلبية للبشرة الدهنية.

شرب كمية مناسبة من الماء

شرب كمية وافرة وكافية من الماء بشكل يومي أمر في غاية الأهمية في الحفاظ على بشرتك وذلك لتأثيره المباشر في الحفاظ على رطوبة الجلد في المنطقة الجافة بالإضافة للتخفيف من إفرازات الدهون في المناطق الدهنية من البشرة.

كما يمكن الحفاظ على رطوبة البشرة من خلال استعمال كريم مرطب مناسب لطبيعة البشرة المختلطة يحتوي على كمية مناسبة من مضادات الأكسدة (Antioxidants) بالإضافة إلى الفيتامينات الضرورية للحفاظ على شباب البشرة وحمايتها من الشيخوخة والتجاعيد.

الاستحمام بالماء المعتدل الحرارة

يعتبر الماء الحار العدو الأول للبشرة بكافة أنواعها الجافة أو الدهنية لذلك يجب الاستحمام بالماء الدافئ أو المعتدل الحرارة للحفاظ على رطوبة وزيوت الجلد الأساسية. كما يجب العناية بترطيب الجلد بعد الاستحمام بشكل مباشرة حتى لا تخسر البشرة نضارتها وترطيبها.

الابتعاد عن أشعة الشمس

يسبب التعرض المباشر لأشعة الشمس لفترات طويلة خلال النهار وبالأخص في أشهر الصيف الحارة الكثير من المشاكل للبشرة بكافة أنواعها لذلك يجب محاولة الابتعاد عن التعرض لأشعة الشمس واستعمال الواقي الشمسي المناسب عند الضرورة.

ممارسة التمارين اليومية الخفيفة

ممارسة الرياضة في غاية الأهمية في الحفاظ على صحة الجسم بشكل عام وصحة بشرتك بشكل خاص فالاهتمام اليومي بممارسة الرياضة يساعد على تنشيط الدورة الدموية في الجسم مما يحسن من تدفق الدم إلى خلايا الجلد ويساهم في تغذيتها وتخليصها بشكل أسرع من السموم التي تضر البشرة وتزيد مشاكلها.

“اعرفي أكثر عن: العناية بالبشرة قبل العيد


كيفية اختيار مستحضرات العناية بالبشرة المختلطة

كيفية اختيار مستحضرات العناية بالبشرة المختلطة
كيفية اختيار مستحضرات العناية بالبشرة المختلطة

غالبا ما يعاني أصحاب البشرة المختلطة في اختيار الكريمات والمستحضرات المناسبة لطبيعة بشرتهم، نقدم بعض النصائح المفيدة والتي تساعد على اختيار مستحضرات العناية بالبشرة المختلطة.

اختيار الغسول المناسب

يعد اختيار الغسول المناسب للبشرة المختلطة من الأمور الصعبة نوعا ما نظرا لاختلاف طبيعة كل منطقة من الوجه عن الأخرى فمثلا إذا كانت البشرة مختلطة ولكن دهنية في الغالب يجب استخدام الغسول ذو الرغوة أما إذا كانت ميالة للجافة أكثر فعلينا استخدام الغسول الكريمي ومن الممكن أيضا استخدام نوعين من منظفات الوجه كاستعمال الغسول ذو الرغوة صباحا والغسول الكريمي مساء.

كما يجب الالتزام باستخدام الغسول مرتين باليوم لإزالة الشوائب والأوساخ العالة بالبشرة وإعطائها نضارة وحيوية.

استخدام التونر المقبض للمسام

من أكثر المظاهر المزعجة بالبشرة هو المسام المفتوح والذي يكون واضح بالبشرة المختلطة في الأماكن ذات الإفرازات الدهنية كالأنف والجبهة حيث تصبح هذه المناطق عرضة للرؤوس السوداء لذلك ننصح باستعمال تونر مقبض للمسام والذي يمنح بشرتك النعومة ويحميها من التهيج كما علينا الانتباه لنوع التونر حتى يلائم بشرتك من دون أن يزيد من جفافها أو يزيد من مظهرها الدهني.

استعمال كريمات ترطيب مناسبة للبشرة المختلطة

يجب استعمال كريمات ترطيب ذات طبيعة خاصة تعمل بشكل مثالي للبشرة المختلطة بسبب الطبيعة الدهنية لبعض أجزاء تلك البشرة بالإضافة لوجود مناطق جافة من الجلد دائما ما تكون بحاجة إلى الترطيب بشكل يومي ومستمر لذلك يوصى باستعمال كريمات ترطيب تأتي بتركيز أخف وأقل من الوضع الطبيعي وخالية بشكل تام من الزيوت.

“اقرأ أيضًا: تأثير الشمس على البشرة الدهنية


اختيار أفضل مقشر للبشرة المختلطة

اختيار أفضل مقشر للبشرة المختلطة
اختيار أفضل مقشر للبشرة المختلطة

دائما ما ينصح ضمن روتين العناية بالبشرة المختلطة القيام بعملية تقشير البشرة مرة على الأقل في الأسبوع وذلك من أجل الحفاظ على حيوية ونضارة البشرة والتخلص من الخلايا الميتة وتجديد البشرة.

لكن يجب توخي الدقة والحذر الشديد عند اختيار المقشر الخاص لبشرتك المختلطة بحيث يحتوي على أحماض خاصة لوضع بشرتك فقد يختلف نوع المقشر عند البشرة المختلطة التي تميل إلى الدهنية نوعا ما عن نوع المقشر المستعمل للبشرة التي تميل إلى الجافة.

الكريم الواقي المناسب من أشعة الشمس

إن التعرض المستمر لأشعة الشمس وخصوصا خلال فصل الصيف يسبب تفاقم مشكلة الحساسية بالبشرة. لذلك ينبغي للأشخاص المهتمين بطرق العناية بالبشرة المختلطة، استعمال الواقي الشمسي المناسب لحماية البشرة من أشعة الشمس والأشعة فوق البنفسجية ومن الأفضل استخدام كريم بتركيبة مناسبة ومعتدلة. لا يسد المسام ولا يسبب جفاف للبشرة في وقت واحد.

“اقرأ أيضًا: تأثير الشمس على البشرة المختلطة


الأسئلة الشائعة عن العناية بالبشرة المختلطة

لماذا بشرتي مختلطة؟

هناك الكثير من العوامل التي تسبب حالة البشرة المختلطة منها عوامل خارجية منها الطقس والمناخ والتي تؤثر بشكل أو بآخر على طبيعة البشرة وتسبب في بعض الأحيان تغييرا في طبيعتها ومنا عوامل داخلية مثل العوامل الوراثية أو طبيعة الغذاء والحياة.

كيف أعلم أن هذا المستحضر أو ذاك مناسبا لبشرتي؟

تنتشر في الأسواق الكثير من منتجات العناية بالبشرة بشكل عام وعادة ماتميل النساء لتجربة كل ماهو جديد من هذه المستحضرات ولكننا ننصح بشكل عام استعمال المستحضرات الأصلية المعروفة في السوق أو تجربة تلك المستحضرات على بقعة صغيرة من بشرتك في العنق أو خلف الأذن لمراقبة التأثير عند ظروف عدم اليقين من المستحضر.

في الختام يعتبر يعد الاهتمام والعناية بالبشرة المختلطة أمرا ليس بالسهل واليسير على الكثير من البشر ويجب على الجميع الاهتمام واختيار مستحضرات العناية بالبشرة المختلطة بعناية، ولا مانع من استشارة الطبيب أو الإخصائي عند الحاجة وذلك لطبيعة البشرة المختلطة الحساسة والمتراكبة.

البشرة على قوقل نيوز

تابعنا الأن

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.